Libros de los viajeros

ver el video

Sobre la cuidad

برلين هي عاصمة ألمانيا الاتحادية وإحدى الدويلات الـ 16 التي تتألف منها.

 تبعد ما يقارب سبعين كيلومتراً إلى الغرب عن الحدود البولنديّة، بين سهول بارنيم وتيلتوف، كما يخترقها نهر سبري، وتحيط بالمدينة ولاية براندنبورغ من جميع جهاتها.

 يبلغ عدد سكانها قرابة 3.5 ملايين نسمة، وهي أكبر مدن ألمانيا وثاني أكبر مدن الاتحاد الأوروبي بعد لندن.

 تمتد برلين على مساحة 891 كيلومترًا مربعًا وتقع شمال شرق ألمانيا، على بعد قرابة 70 كيلومترًا من الحدود البولندية.

 يعود أول ذكر لمدينة برلين الحديثة إلى عام 1244م، حيث شكلت وقتها وحدة اقتصادية واحدة مع مدينة كلن، ثم اتحدت المدينتان سياسيًا عام 1307، ليصبح اسمهما مع الوقت برلين.

 أصبحت مدينة برلين مركزاً للإقامة الملكيّة، وعاصمةً للدولة في عام 1701م، عندما تمّ تتويج الأمير فريدريش الثالث ملكاً على بروسيا، وهذا ما خفّف حدّة الوضع الذي كانت عليه المدينة، وفي هذه الفترة شهدت برلين بناء المباني المتميّزة، كما أصبحت من المدن الصناعيّة الكبرى في الدولة.

 احتلّت قوّات نابليون المدينة في عام 1814م بعد معركة الأمم في لايبزيغ.

 أصبحت برلين عاصمة لألمانيا في عام 1871م، ولكن بعد هزيمة ألمانيا في الحرب العالميّة الأولى أدّى ذلك إلى حدوث أزمة كبيرة في البلاد.

 يشار إلى أنّ برلين بالرغم من الأوضاع الاقتصاديّة والسياسيّة التي شهدتها البلاد، إلّا أنّها أصبحت عاصمة للثقافة على مستوى قارّة أوروبا.

شهدت برلين في عام 1933م، حملات اعتقال لليهود، والشيوعيّين، والمعارضين السياسيّين وغيرهم تحت إمرة المستشار الألماني أدولف هتلر. -عند نشوب الحرب العالميّة الثانية سقطت المدينة بيد الحلفاء في تاريخ الثامن من أيّار لعام 1945م، بعد قصفها بالقنابل، ونتج عن ذلك تدمير ثلثي المباني والمعالم الأثريّة والتاريخيّة فيها.
 تم إعادة البناء والتقسيم نتيجةً لما خلّفته الحرب العالميّة الثانية من دمار في المدينة، تمّ تقسيمها إلى أربعة قطاعات، حيث سيطر السوفييت على القطاع الشرقي، والأمريكيّون على الجزء الجنوبي الغربي، والبريطانيّون على الجزء الغربي، والفرنسيّون على الجزء الشمالي الغربي، وبعد ذلك أُسّست الجمهوريّة الألمانيّة الديمقراطيّة في عام 1949م، وبذلك أصبحت برلين الشرقيّة عاصمة لها.

 شُيّد سور سمّي بجدار برلين في عام 1961م حول المدينة؛ لمنع المقيمين الخاضعين للمدينة من الانتقال إلى المناطق الألمانيّة الأخرى، ومنذ ذلك الوقت أصبح من المستحيل انتقال سكّان برلين الشرقيّة إلى برلين الغربيّة لزيارة أقربائهم وأصدقائهم.

 انهيار الجدار وإعادة توحيد برلين في تاريخ التاسع من تشرين الثاني لعام 1989م بطريقة غير متوقّعة، بعد أشهرٍ من تسلّل مواطني الجمهوريّة الألمانيّة إلى المجر والاتّحاد السوفييتي، وبذلك قامت العديد من الاحتفالات في برلين وغيرها من المدن الألمانيّة، وتمّ توحيد ألمانيا رسميّاً في عام 1990م، وأصبحت عاصمتها برلين لتكون مقرّاً للحكومة الفدراليّة، ومركزاً سياسيّاً مهمّاً. •يشكل الأجانب في برلين ما نسبته 13.5% من سكانها يأتون من أكثر من 185 دولة، القسم الأكبر منهم من المهاجرين الأتراك (قرابة 250,000 تركي). ويشكل غالبية سكان برلين من "معدومي الديانة"، فيما يشكل المسيحيون البروتستانت 19.4% والمسيحيين الكاثوليك 9.4% و8.8% من المسلمين.

 أما أكثر اللغات الأجنبية الشائعة في برلين إلى جانب الألمانية فهي التركية والعربية والروسية والبولندية.

 تُعتبر برلين من أهمّ المدن الثقافية في أوروبا والعالم، وهي تتحول من يوم إلى آخر إلى مركز حضري وثقافي وفني لا ثاني له.

 يوجد في برلين 48 متحفًا رسميًا وعشرات أخرى من المتاحف الخاصة، كما تنشط فيها جوقات وفرق موسيقى كلاسيكية شهيرة ومركزية وبيت كبير للأوبرا.

 يوجد بها برلين أربع جامعات و14 كلية، فيما أعلنت اليونسكو عن بعض المواقع فيها كمواقع تراث عالميّ، مثل: قصور وحدائق برلين وبوتسدام وجزيرة المتاحف.

 يوجد بها شبكة قطارات "إس بان" (S-Bahn Berlin GmbH)، التي تخدم كل سنة أكثر من 380 مليون مسافر، وهناك شبكة "هاو بان" التي تخدم أكثر من 170 مليون مسافر سنويًا.

 المواقع التاريخية والأثرية التي تستحق الزيارة والاهتمام:

 - سور برلين: أحد أهم وأشهر رموز برلين، حيث ترمز لتاريخها المركّب والعريق. واليوم، بعد أكثر من 20 سنة على انهيارها، ظلت في أنحاء المدينة بعض الأطلال منها.

-نقطة "حاجز تشارلي" (Checkpoint Charlie) أهم منطقة فيها حيث يقع أحد أهم حواجزها بين شرقها وغربها.

- كما تبرز فيها مواقع أخرى مثل: "أيست سايد غاليري" (East-Side Gallery) و"عمود النصر" (Siegessäule).

 - بوابة برندنبورغ (Brandenburger Tor): أحد أهم مواقع وملامح العاصمة برلين. وقد رمزت هذه البوابة العظيمة بحجمها أثناء الحرب الباردة إلى المدينة المقسّمة، وهي من أكبر المعالم السياحية فيها.

 - مبنى الرايخستاغ (Reichstag): كان مبنى البرلمان الألماني حتى عام 1933 حين احترق، ثم استعاد مركزه كبرلمان عام 1999 وهو موقع سياحي من الدرجة الأولى. ويدمج المبنى طرازًا معماريًا معاصرًا مع تأثيرات تاريخية قديمة، أسوة بغالبية مباني برلين.

القصور البارزة في برلين: قصر شارلوتنبورغ (Schloß Charlottenburg)وقصر بلوفي (Schloß Bellevue). •الكنائس في برلين: فتبرز كاتدرائية برلين (Berliner Dom)وكنيسة كايزر ويلهلم (Kaiser-Wilhelm-Gedächtniskirche). •كما يبرز مبنى تلفزيون برلين (Fernsehturm)، وهو أعلى مبنى في برلين وملاصق لساحة "ألكسندر بلاز" الشهيرة.

 المتاحف الشهيرة في برلين: متحف "بودا" ومتحف "فرغمون" (Pergamonmuseum)والغاليري الوطنية القديمة والمتحف الجديد وغيرها.

 مراكز الشراء والتسوق في برلين: أبرزها "كا دي وي" (KaDeWe - Kaufhaus des Westens)و"أوروبا سنتر" و"سوني سنتر".

 ساحات برلين المشهورة: "ساحة باريس" (Pariser Platz)، وساحة بوتسدامر (Potsdamer Platz) وساحة بابل (Bebelplatz)، وساحة برايتشيد (Breitscheidplatz)، وساحة فيكتوريا لويزا (Viktoria-Luise-Platz).