كتب الرحالة

مشاهدة الفيديو

عن المدينة

مدينة انترلاكن Interlaken من المدن التي يمكن أن نقول عنها أنها عاصمة الألب، حيث يحيطها العديد من الجبال المذهلة، وتعتبر مدينة انترلاكن من المدن المهمة في سويسرا والمعروفة بأنها من مصادر الجذب السياحي هناك.
 تعدّ إنترلاكن واحدة من المدن التابعة إلى كانتون برن السويسريّة، وتوجد المدينة بين بحيرة ثون وبرينز، وتصل المساحة الإجماليّة لها إلى أربعة وثلث كيلو متر مربع، ويعيش عليها أكثر من ستة آلاف نسمة، وهي أحد أهمّ الوجهات السياحيّة الموجودة في سويسرا، وذلك لما تتمتع به المدينة من معالم جذابة، بالرغم من وجود اختلافات طفيفة بين درجات الحرارة في بعض أشهر السنة.
 تقع في إقليم Bodeli بين بحيرة تون وبحيرة Brienz وبجانب نهر Aar الذي يتدفق في البحيرتين، يوجد طريق بين الجبال يستخدم كوسيلة مواصلات وهو طريق جبلي جنوب نهر Lutschine.
 يتنوع مناخ مدينة إنترلاكن بين درجات قد تصل إلى درجات حرارة منخفضة تصل إلى -1 درجة مئوية في شهر كانون الثاني في فصل الشتاء، وقد ترتفع لتصل إلى 16 درجة مئوية في فصل تموز صيفًا.
 تأسست مدينة إنترلاكن عام 1133م وتميّزت هذه المدينة تاريخيًا بسياحتها التي بدأت في وقت مبكر من عام 1690م، وقد كان يقصدها العديد من الشعراء، الكتّاب، الموسيقيين والرسامين والروائيين بقصائدهم وفنونهم المختلفة.
 تشتهر مدينة إنترلاكن بالطباعة، وبصناعة المنسوجات، والساعات، لكن اقتصادها يعتمد بشكل كبير على السياحة، فهي واحدة من أقدم المنتجعات السياحية في سويسرا.
 تحتوي إنترلاكن على العديد من البحيرات كبحيرة ثون القريبة من نهر آري وبحيرة برينز. طرق المواصلات فيها تحتوي على خطوط السكك الحديديّة التي تصلها بسويسرا وبعض المدن الأخرى، كسكة حديد إنترلاكن التي أنشأت عام 1890م وسكة حديد يونغفراو التي أُنشأت عام 1912م، وهناك طرق أخرى للوصول إليها كالحافلات، والقوارب، والتلفريك كتلفريك هاردير كولم، وكذلك مصاعد التزلّج، التي جميعها تمتد إلى 200 كيلو متر.
 إنّ من أهم النشاطات الترفيهيّة التي يمكن لزوار إنترلاكين القيام بها، هي المشي عبر الجبال، الإبحار، السباحة في البحيرات، وممارسة بعض الألعاب الرياضيّة المثيرة.
 توجد طاحونة هوائية مميزة على ضفاف نهر Aare وفي الجانب الأخر توجد المدينة، في فصل الشتاء تغطي الثلوج هذه المنطقة مما يساعد على ممارسة رياضة التزلج، يوجد العديد من المطاعم التي تحيط بالمدينة على ضفاف البحيرة تحيطها الجبال والثلوج مما يعطي منظر رائع وجميل للغاية.

 معالم إنترلاكن معالم إنترلاكن:
 - بيز جلوريا: هو أحد أشهر المطاعم الموجودة في أعلى قمة من جبال الألب الموجودة على أراضي شيلتهورن السويسريّة بالقرب من مرون، ويتّخذ المطعم شكلًا دائريًا ويُطل على الكثير من المناظر الطبيعيّة، وهو المكان الذي صوّر فيه الممثل الشهير "جيمس بوند" فيلمه المعروف باسم في الخدمة السريّة لجلالتها.
 - بحيرة برينز: تمتد البحيرة من الجهة الشرقيّة من إنترلاكن لتصل إلى الجزء الشمالي من جبال الألب، ويصل طول البحيرة 14 كيلو متر، وتصل مساحتها إلى 29.8% من الكيلو المتر المربع، وتعدّ من أجمل البحيرات في البلاد، ويمكن للزائرين ركوب القوارب والإبحار فيها لمدّة نصف يوم.
 - بحيرة ثون: توجد ثون في الجزء الشماليّ من ساحل إنترلاكن، وتمتلك العديد من مناطق الجذب بالقرب منها، فيوجد قلعة تعود إلى القرن الثاني عشر، وقاعة القرن التي تعود إلى القرن السادس عشر، ويوفر القامين على البحيرة مجموعة من الزوراق للقيام برحلات سياحيّة في أرجاء ثون.
 - هووي ماتي بارك: توجد في قلب المدينة، وتوجد على مساحة تقدر بـ14 هكتار، وتحتوي على مجموعة كبيرة من الورود الموسميّة التي تتميز بألوانها الزاهية، ويوجد بالقرب منها مسرح شعبيّ، وكوفي شوب، ودير اغسطينوس.
 - متحف إنترلاكن السياحيّ: يعرض المتحف تاريخ منطقة يونغفراو، ويحوي على مجموعة كبيرة من الأزياء، والتحف المتنوّعة، ويعود تاريخ المتحف المكوّن من ثلاثة طوابق إلى القرن التاسع.
 - حديقة الصداقة: وهي أول حديقة يابانيّة في سويسرا، وترمز للعلاقة الودية بين مدينتي إنترلاكن السويسرية وأوتسو في اليابان، والتي أُنشِئت عام 1995م.
 - الجسر المغطى: وهو طريق بديل لعبور نهر آري، والذي يقف على قاعدة خرسانية ويطل على مناظر طبيعية رائعة.
 الجبال والقلاع التاريخية في إنترلاكن الجبال والقلاع التاريخية في إنترلاكن:
 - هاردير كولم: هي قلعة صغيرة الحجم تقع في بيرنيز أوبرلاند، وتتبع إنترلاكن إداريًا، وتوجد على ارتفاع 1333 متر فوق مستوى سطح البحر، وتطلّ على كثير من المناطق الخلابة كأجزاء من جبال الألب الموجودة في بيرن.
 - قلعة إنترلاكن: تتميز القلعة بأنّها تحتوي على حدائق خضراء في مقدمة القلعة، وتعدّ القلعة هندسةً معماريّة تجذب كل من رآها، ويمكن للسياح الدخول إليها من منتصف شهر أبريل وحتى منتصف شهر أكتوبر. - جبل جونجفراو: يعدّ جونجفراو أحد جبال الألب السويسريّة، ويتيح الجزء الجنوبيّ من الجبل على العديد من الخدمات المختلفة كالمرصد، والسينما، ومدرسة للتدريب على التزلج، والعديد من التماثيل المنحوتة من الجليد.