مشاهدة الفيديو

عن المدينة

 تُسمى مدينة فرانكفورت بالألمانية Frankfurt am Main (فرانكفورت على الماين)؛ نسبة إلى نهر الماين.
 تعد خامس مدينة في ألمانيا من ناحية السكان؛ حيث يزيد عدد سكانها عن 700,000 نسمة، كما أنّ فرانكفورت أكبر مدن دويلة السين. •تشكل فرانكفورت ومنطقتها الحضرية متروبولين "راين-ماين"، وهو ثاني أكبر متروبولين في ألمانيا حيث يسكنه أكثر من 5.6 ملايين نسمة.
تدلّ الأثار الموجودة في مدينة فرانكفورت على أنّها قد سُكِنت منذ العصر الحجريّ.
 يعود للرومان أمر اكتشاف المدينة منذ القرن الأول قبل الميلاد، وقد تمّت الإشارة إلى المدينة في المخطوطات التي ألّفها إيغنهارد في القرن الثامن للميلاد، وكان يتمّ أثناء عهد حكم الإمبراطور شارلمان من العام 800م إلى العام 814م اجتماع الإمبراطور مع كبار مستشاريه؛ لتداوُل شؤون الإمبراطوريّة، واختيرت المدينة عاصمةً لمنطقة فرنكونيا.
 تُعتبر فرانكفورت العاصمة الاقتصادية لأوروبا، حيث شكلت لمئات السنين المركز المالي في ألمانيا، بحيث أنّ بورصتها المالية هي الأكبر في ألمانيا ومن الأكبر في العالم، كما يتخذ البنك المركزي الأوروبي فرانكفورت مقرًا له، بالإضافة إلى خدمات الإنتاج والمعارض العالميّة، كما تضمّ المدينة مقرّ المصرف المركزيّ الألمانيّ، والمصارف الألمانيّة الأربعة الكبرى، وبنك إعادة الإعمار.
 حوّلها موقعها المتميز والمركزي إلى مركز مواصلات رئيسيّ. ورغم أنّ هناك 4 مدن أكبر منها في ألمانيا إلا أنّ مطار فرانكفورت الدولي هو الأكبر في الدولة (والثاني في أوروبا)، كما أنّ محطة القطار فيها تحتوي على 25 رصيفًا وهي هائلة وأكبر محطات القطار في أوروبا كلها.
 من مميزات فرانكفورت الكبرى مقابل مدن ألمانيا الأخرى التعددية الثقافية الكبيرة التي تسودها: 28% من سكانها ليسوا من الألمان (خُمسهم من الأتراك)
تحتوي فرانكفورت على 33 متحفًا وجامعة كبيرة، كما تختلف فرانكفورت في بنيتها المعمارية عن باقي مدن ألمانيا؛ فتطورها كمركز اقتصادي جعلها موطنًا للكثير من ناطحات السحاب حيث وصل عددها عام 2004 إلى 366 ناطحة، بحيث اكتسبت كنيات مختلفة مثل "بانكفورت" (بسبب كثرة البنوك فيها) و"ماينهاتن" (دمج بين نهر الراين وبين منهاتن).
 تعتبر فرانكفورت وجه ثقافي بارز أيضًا، وتكاد جميع المواقع الثقافية والسياحية تتجمع في داخل أسوار المدينة القديمة، التي تحولت اليوم إلى أطواق تابعة للمتنزهات على شكل نصف دائرة.
 تُعرَف فرانكفورت بأنّها من أقدم المُدُن التي أصدرت الصُّحف على مستوى العالم؛ حيث تصدر فيها صحيفتان كبيرتان من الصحف الألمانيّة اليوميّة، هما: فرانكفورتر ألغماينة تسايتونغ الليبراليّة المُحافظة، وفرانكفورتر روند شاو اليساريّة الليبراليّة، بالإضافة إلى صحيفة البورصة الألمانيّة. -يتميز مناخ فرانكفورت بأنّه من أكثر مدن ألمانيا ومناطقها دفئاً؛ حيث يصل متوسط درجة حرارة المدينة إلى 10 درجات مئويّة.
 المواقع المركزية في فرانكفورت
-أولا Römerberg، وهو المركز التاريخي للمدينة.
 -كاتدرائية St Bartholomäus من القرن الثالث عشر، التي يمكن الإطلال من برجها على منظر خلاب للمدينة كلها.
 -متحف غوته، وهو البيت الذي وُلد فيه هذا الشاعر الكبير والشهير، إلى جانب متاحف وغاليريهات أخرى.
 -والمتحف الألماني للعمارة، والمتحف الألماني للفيلم، ومتحف الفنون التطبيقيّة، وكنيسة القديس بولس.
 -بيت الأوركسترا: الذي تمّ افتتاحه في العام 1981م، امتداداً لمبنى الأوبرا القديم الذي دُمِّر أثناء الحرب العالميّة الثانيّة، والذي يعود تاريخ بنائه إلى العام 1881م.
 -شارع الزايل(Zeil): الذي يُعدّ من أكبر الشوارع التجاريّة في أوروبا، ويضمّ الكثير من المحلات، والمتاجر.
 -شارع غوته (Goethe Str):ّوهو امتداد فرعيّ لشارع الزايل (Zeil)، ويضمّ الكثير من المتاجر ذات الماركات العالميّة الشهيرة.